طعام أطلق عليه الخبراء “محرقة الدهون الطبيعية”

اليوم يسرنا في مجلة التخسيس السريع أن نقدم لكم نبات غني عن التعرف وكلنا نعرفه، ولكن قليلين هم من يعرفون عن فوائد هذا النبات اللانهائية. واليوم سنتحدث عن جانب واحد في هذا النبات وهو التخسيس.

حيث أن هذا النبات له قدرة عالية على تخسيس الجسم وحرق الدهون والسعرات الحرارية، ولذلك تمت تسميته بمحرقة الدهون الطبيعية لما له من فوائد سنتطرق لها في السطور القليلة القادمة.

النعناع هو ما نتحدث عنه اليوم، وكما قلنا فلا يوجد أحد لا يعرف النعناع، لكن كثير منا يغفل فوائده في التخسيس والتي سنشرحها اليوم للاستفادة من هذا النبات الرخيص والمنتشر والقادر على مساعدتك على حرق الدهون المتراكمة بجسمك والغير مرغوب بها. فضلاً عن فوائده الأخرى الكثيرة والتي تجعله شراب الجميع من الأطفال الرضع حديثي الولادة وحتى الشيوخ كبار السن مروراً بعلاج الإمساك وآلام المعدة وخلافه.

فوائد النعناع في التخسيس وحرق الدهون:

  1. يعمل النعناع على زيادة إفراز الغدد اللعابية التي تعمل على زيادة نشاط الإنزيمات الهاضمة بالجسم.
  2. يساعد النعناع أيضاً على القضاء على الترهلات بالجسم خاصة تلك المتراكمة في منطقة الوسط شاملة البطن والأرداف والأجناب.
  3. يقوم النعناع أيضاً بمساعدتك على رفع معدلات حرق الدهون في الجسم لكونه يعمل على حرق حوالي 2800 سعر حراري في الأسبوع حسب الدراسات التي أجريت على المتطوعين.
  4. يحافظ النعناع أيضاً على صحة الجهاز الهضمي وخاصة خلال فترة إتباع رجيم أو نظام غذائي.
  5. كما يساعد النعناع أيضاً على التخفيف من شهية الإنسان ورغبته في تناول الطعام.

وفي النهاية لا يسعنا إلا أن نشكركم على متابعتكم لنا ونعدكم على تقديم كل ما هو جديد في عالم السمنة والنحافة والرشاقة وبناء الجسم، ونرجو ألا تنسوا الانضمام إلى صفحتنا على فيسبوك ليصلكم كل جديد من أنظمة غذائية وتمارين رياضية لعلاج النحافة وعلاج السمنة وزيادة الوزن.

أهم فوائد النعناع علي جسم وصحة الانسان

فوائد-النعناع

النعناع هو عشبه مصنفة علي أنها من الأعشاب معمرة والسبب وراء ذلك يكمن في رائحة النعناع النفاذة القوية، وللنعناع أنواع كثيرة كالنعناع البري والمائي والأسترالي والأسيوي والهش، وتتم زراعته في بلاد كثيرة ومناطق متفرقة لكن ينتشر بكثرة في المناطق المعتدلة مثل أوروبا وآسيا. ويمكن لورقة واحدة من هذا النبات أن تضفي علي كوب الشاي نكهة مميزة ومذاقاً رائعاً.

وبجانب الطعام، يستخدم البشر منذ قديم الأزل النعناع في الطب، ومن بين أمثلة ذلك أن الإغريق كانوا يعتبروه عشبه طبية واستخدموه في الكثير من الوصفات لعلاج الأشخاص. وبعد التطور العلمي المذهل في مجال الطب الذي نعيشه الآن نلتفت من حين لآخر إلي دراسة طبية تظهر فوائد النعناع العديدة والتي يمكن تلخيص أهمها في عشرة نقاط أساسية وهي كالتالي:-

1- من بين أهم فوائد النعناع أنه منشط للمخ والدورة الدموية والقلب اذا تم شربه بشكل منتظم كالشاي.

2- مهدئ للجهاز العصبي حيث تستخرج مادة من ورق النعناع ثبتت فاعليتها في تهدئة الجهاز العصبي، كما أنه يعمل علي تقوية الكبد والبنكرياس وعلاج تهيج القولون.

3- ملين للأمعاء والمعدة ومكافح لآفات الجهاز الهضمي وطارد للديدان والطفيليات والبكتيريا التي تصيب معدة الإنسان والدواجن علي حد سواء.

4- من بين فوائد النعناع أيضاً أنه يستخدم في علاج المغص والإسهال، وله قدرة عالية علي علاج مرض كرونز وهو الناتج عن التهاب القناة الهضمية والذي يسبب المغص والإسهال.

5- مخفف للخفقان والضعف العام ومهدئ للأعصاب ومزيل للأرق. كما يمكن استخدامه للقضاء علي الحموضة بشربه كما هو مبين بطريقة الشرب في نهاية المقالة لكن بدون سكر.

6- يزيل روائح الفم الكريهة ويخفف من آلام الأسنان واللثة عند المضغ ومعالج لالتهاب الحنجرة عند الغرغرة ولذلك يدخل في تركيب أغلب معاجين الأسنان والمعقمات.

7- موسع للشعب الهوائية ولذلك ينصح باستخدامه لمن يعاني من الزكام من خلال وضع وريقات منه في الماء الساخن وشربه أو إضافة أوراقه للشاي.

8- يعمل كمساعد علي الهضم لذا ينصح باستخدامه بعد الوجبات بدلاً من الشاي لمن يعاني من مشاكل في الهضم كونه يساعد علي إفراز العصارات المعوية الهاضمة ويخفف من التشنجات المعوية.

9- مما هو خفي علي الكثيرين أيضاً أن النعناع يدخل في يومنا هذا في تركيب أغلب المراهم الطبية المستخدمة لعلاج الأمراض الجلدية، كما ثبت من خلال دراسة حديثة أنه يساعد علي تخفيف آلام الأقدام إذا ما تم وضع أوراق النعناع في الماس الساخن وتغطيس القدمين بالماء.

10- كما أن النعناع مفيد أثناء الطمث، حيث يخفف من الألم ويعمل على تهدئه عضلات الرحم. ذلك ولم نتطرق بعد إلي استخداماته الواسعة في منتجات العناية بالشعر والبشرة وغيرها.

طريقة تناول النعناع:

للحصول علي فوائد النعناع كاملة يرجي عدم غلي أوراق النعناع حتى لا تتطاير معظم فوائدها مع البخار، لذا ينصح بغلي الماء وصبه عليه مع السكر وتغطيته لدقيقة أو أكثر قبل شربه.

تحذير هام:

الإكثار من تناول النعناع بشكل مبالغ فيه يؤدي إلي جفاف الفم وفي بعض الحالات إلي القيء أو الأرق.
يمنع عن الحوامل والأطفال إلا باستشارة الطبيب المختص خاصة في الأشهر الأولي بالنسبة للحوامل وفي سن صغير بالنسبة للأطفال فقد يتسبب في بعض الحالات بإصابتهم بالغصة.