كل شيء عن حمام السونا وجهاز الساونا

حمام السونا

في البداية يجب تعريف جهاز الساونا علي أنه غرفة صغيرة الحجم غالباً ما تكون مبطنة من الداخل بالخشب المقاوم للحرق وبه جهاز للتحكم بالحرارة، لكن في المقابل هناك العديد من المنتجات الأخري المختلفة في الصناعة لكنها تؤدي نفس الغرض بسعر منخفض. يسمح جهاز الساونا بدخول شخص أو أكثر في بعض الأنواع ليأخذ من خلاله حمام السونا الشهير الذي له العديد من الفوائد الكثيرة في تخسيس وتنحيف الجسم وحرق الدهون بصورة ملحوظة. وهناك العديد من الطرق للاستمتاع بأخذ حمام السونا، لكن أشهر هذه الأنواع وأهمها هو حمام السونا المغربي.

طريقة عمل حمام السونا المغربي:

أنواع أجهزة الساونا كثيرة ومتنوعة لكن أغلبها يأخذ الكثير من الوقت ليغلي الماء، ولذلك يفضل إضافة الماء الساخن المغلي إلي الترمس الخاص بجهاز الساونا. هذا ويجب أن تتوافر بعض المواد قبل الدخول إلي جهاز الساونا وهي الصابون المغربي السائل وصابون الغار أو الطاوس وماء الورد وليفة مغربية أو ليفه مصرية طبيعية أو صنفرة أو أي ليفه مناسبة بالإضافة إلي الطين المغربي المذوب بالماء.

بعد ذلك يتم تشغيل جهاز الساونا ويتم تحديد الوقت حسب الخبرة، حيث يفضل ألا تزيد فترة أول حمام للسونا عن 5 : 6 دقائق فقط ومرة فمرة يمكن تزويد الوقت حتى يصبح 15 دقيقة.

يدخل الشخص إلي خيمة جهاز الساونا معه علبة الصابون المغربي ويدهن الجسم بالصابون كلما زاد الشعور بالتعرق والحرارة. ويمكن الجلوس في جهاز الساونا وتجليك الجسم وفركه جيداً بالصابون أو الخروج من الجهاز وأخذ حمام ماء دافئ ويفرك خلاله الجسم بشكل جيد مع التركيز علي المناطق التي بها لون غامق.

بعد ذلك يتم دهن الجسم بالطين المغربي المذوب بالماء لمدة 15 دقيقة تقريباً ومن ثم يغسل الجسم بماء بارد عادي ويرطب الجسم بعدها بماء الورد.

ولغلق المسامات التي تم فتحها بشدة خلال أخذ حمام السونا يمكن غسل الجسم بلتر من الماء المضاف إليه خل التفاح بشرط تكون حموضته من 4% : 5% وذلك بمقدار ملعقتين. ويمكن إتباع الطريقة نفسها مع الوجه، لكن يفضل استخدام ماء ورد مثلج أو استخدام قطعة ثلج لتهدئة البشرة وغلق المسامات كما انه يعمل علي زيادة الدورة الدموية بالوجه.

إرشادات استعمال جهاز الساونا:

1-  كما تم التوضيح سابقاً يجب أن يسخن أو يغلي الماء ويصب بالترمس الخاص بجهاز الساونا، أو اختيار الحرارة المناسبة ويترك الجهاز لمدة 15 دقيقة تقريباً ليسخن الماء بالدرجة المطلوبة.

2-  يجب قبل الدخول إلي حمام السونا أن يؤخذ حمام ماء فاتر (أي ليس ساخن ولا بارد) ويترك الشعر مبلل دون تنشيف.

3-  بعد الخروج يجب الانتظار لفترة 3 : 5 دقائق قبل أخذ الحمام الآخر.

4-  خلال حمام ما بعد السونا يجب أن يكون بشكل غير مباشر، ويتم ذلك بتشبيك اليدين أعلي الرأس حتي لا ينزل الماء علي الرأس بشكل مباشر.

5-  يفضل الدخول إلي جهاز الساونا دون أحذية، أي أن تكون حافياً.

6-  في حالة الشعور بالدوخة أو الغثيان خلال أخذ حمام السونا يجب الخروج بشكل مباشر.

7-  يجب عدم حك الجسم بقوة خلال المكوث في جهاز الساونا حتي لا يترك ذلك أثراً بالجسم، ويفضل تدليك الجسم بلطف.

8-  خلال أخذ حمام السونا يجب أن تسترخي بشكل كامل ولا تقوم بممارسة أي تمارين أو حركات حتي لا ترتفع حرارة الجسم.

ملحوظات هامة عند استخدام جهاز الساونا:

1-  يجب ألا تزيد درجة حرارة حمام السونا عن 50 : 60 درجة مئوية بحد أقصي 190 درجة فهرنهايت.

2-  يفضل وضع كمامة خلال المكوث في جهاز الساونا لمنع دخول البخار إلي الرئتين.

3-  لا يجب إطالة فترة حمام السونا عن 15 دقيقة بأي حال من الأحوال لتفادي الإضرار بالصحة.

فوائد حمام السونا:

1-  يعمل جهاز الساونا علي تنشيط الدورة الدموية، وهذا الأمر مفيد للغاية لمن يعمل بوظيفة مكتبية.

2-  يسهم حمام السونا في تفتيح المسامات العرقية وتخليص الجسم من الفضلات.

3-  يعمل علي حرق الدهون الغير مرغوب بها وتنحيف الجسم وإنقاص الوزن.

4-  تنشيط الجهاز التنفسي وتفتيح الممرات التنفسية المتمثلة في الشعب الهوائية والقصبة الهوائية.

5-  كما يعمل حمام السونا علي تخفيف الشعور بالألم والذي ينجم في الغالب من ممارسة التمارين الرياضية القوي والمبالغ فيه.

أضرار حمام السونا:

1-  بعض الحروق التي تنتج عن رفع درجة حرارة جهاز الساونا بشكل كبير أو صب الماء الساخن بعنف علي الجسم.

2-  تأثيرات سلبية علي الشعر والدماغ بشكل عام بسبب المبالغة في زيادة فترة حمام السونا.

3-  استعماله من قبل كبار السن أو الحوامل أو مرضي القلب وغيرها من الأمراض المختلفة، لذا فينصح لأي مريض بوجوب استشارة الطبيب المختص قبل استخدام جهاز الساونا.

لحمام السونا العديد من الفوائد الكثيرة والتي يمكن الاستفادة منها من دون إلحاق الضرر أو الأذى بالنفس بالأخذ في الاعتبار كل النقاط السابقة. فغالباً ما تظهر أضرار جهاز الساونا بسبب الاستخدام السيئ.

فوائد التفاح في تنحيف الجسم

فوائد-التفاح

شجرة التفاح من أكثر الأشجار التي يتم زراعتها علي مستوي العالم بسبب الطلب الكبير علي التفاح حيث حلاوة الطعم وفوائد التفاح الكثيرة. يتراوح طول شجرة التفاح بين 3 و 12 متر حسب الفصيلة والنوع وطريقة التعامل معها. تنتج هذه الشجرة زهور بيضاء تميل إلي اللون الوردي لكنه يختفي ويتلاشي بشكل تدريجي وتنتج هذه الأزهار الثمار والتي يكتمل نضوجها في فصل الخريف.

تعود هذه الشجرة في الأصل إلي آسيا الوسطي، وتعد الصين المنتج الأول للتفاح علي مستوي العالم ويأتي بعدها الولايات المتحدة الأمريكية في المرتبة الثانية. ومن بين أهم الدول المنتجة للتفاح تركيا وإيران وفرنسا وإيطاليا. ونستشف من ذلك أن التفاح يمكن زراعته في مناطق متنوعة ومتفرقة وينتج بغزارة.

ومن بين أهم فوائد التفاح أنه يستخدم في التخسيس السريع، حيث يري البعض أنه أفضل استراتيجية لتنحيف الجسم. وقد ثبت مؤخراً من خلال تجارب ودراسات أن تناول التفاح وحده كفيل بتنحيف الجسم، حيث يقوم بعمل تخسيس بدون رجيم. فأظهرت دراسة حديثة أن تناول تفاحة في اليوم يساعد علي حرق الدهون، فقد أجريت تجربة علي أشخاص بالغين أظهرت أن من تناول تفاحة منهم قبل تناول وجبة الغداء بنحو ربع ساعة قلل من استهلاكهم في الغداء بحوالي 190 سعر حراري بالمقارنة مع من لم يتناول تفاحة قبل الغداء.

وبعد عرض هذه التجربة أمام مؤتمر لجمعية السمنة، قام باحثون آخرين في جامعة بنسلفانيا للدولة بعمل بحث يناقش كيفية تأثير تناول التفاح بكافة أشكاله علي تناول السعرات الحرارية. وشملت هذه الدراسة حوالي 60 رجل وامرأة أوزانهم عادية، حيث كانوا يأتون للمختبر كل يوم علي مدار خمسة أسابيع لتناول وجبتي الإفطار والغداء.
وقبل أن يتناول المشاركون وجبة الغداء يتم مدهم بتفاحة ونصف متوسطة الحجم مقطعة وهي تعادل 125 سعر حراري أو ما يحمل نفس الكمية من السعرات الحرارية من عصير التفاح أو معجون التفاح بألياف أو بدون. وتقدم وجبة الغداء بعد ذلك بربع ساعة تقريباً. وأثبتت النتائج أن المشاركون الذين تناولوا التفاح قبل الغداء قد تجنبوا تناول حوالي 187 : 190 سعر حراري بالمقارنة مع غيرهم ممن لم يتناول تفاح قبل الوجبة الرئيسية. وثبت أيضاً من خلال تجارب عديدة أن المتبعين لبرامج رجيم ساعدهم تناول تفاحة إلي ثلاث تفاحات علي مدار اليوم علي تنحيف الجسم بشكل أسرع في ظل اتباع النظام والرياضة.

وعلي الجانب الآخر، لا تنتهي فوائد التفاح عند هذا الحد فتناول التفاح ثبت علمياً أنه له تأثير قوي ومباشر بحماية العظام وتخفيف حدة مرض الربو ومحاربة الشيخوخة المبكرة وأمراضها كالزهايمر. كما لديه القدرة علي أن يقلل نسبة الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 17%، غير أهميته الكبيرة في خفض الكوليسترول وتنحيف الجسم. كما يحافظ علي نظارة البشرة ويقي من الإمساك ويخلص الجسم من السموم، كما انه مفيد للرئة والمعدة والقلب وغيرها من الفوائد العديدة التي لا أحد يمكن أن يتجاهل أهميتها. لذا فلا عجب أن هناك مثل شهير يقول أن “تفاحة كل يوم تمنعك من زيارة الطبيب”. فالتفاح صيدلية متنقلة ليس لها أعراض جانبية.

تحذير هام:

في الحالة الطبيعية، يجب علي الشخص تناول التفاحة بأكملها دون إزالة القشرة، لكن للأسف الشديد التفاح مصنف علي أنه من بين المواد الغذائية المحتفظة بنسب عالية من بقايا المبيدات الحشرية والمواد الكيميائية والتي تنتقل من القشرة إلي داخل الثمرة. ناهيك عن لجوء العديد من التجار والبائعين إلي دهن الثمار بمواد شمعية لتبدو أفضل وتجذب المشتري.

لذا يجب اختيار الثمار الجامدة، فبعد الضغط علي الثمرة بالإصبع كإختبار، يجب إختيار الثمرة التي لا تترك علامة مكان الإصبع، كما يجب التعجيل بحفظ الثمار في الثلاجة لأنها سريعة التلف. وأثبتت أبحاث كندية حديثة أن التفاح الأحمر يحتوي علي مضادات أكسدة بنسبة أكبر من باقي الأنواع، لذا فيجب اعطاء الأولوية له عند شراء التفاح. وأخيراً، يمكن دهان التفاح المقطوع بخليط من عصير الليمون والماء حتي لا يتحول لونه إلي اللون البني.