كيف تفقد الكثير من الوزن بدون الشعور بالجوع؟

لقد مضى شهر منذ القيام بأول نظام غذائي وتتبع الخطوات وتحاول تجنب المناسبات الإجتماعية والأطعمة المفضلة لديك التي هي عبارة عن إغراء لكسر نظامك الغذائي الذي تقوم به، وقد أتى ذلك بنتيجة جيدة وبدأت تفقد الوزن ولكن لماذا تشعر بالجوع دائمًا !؟

مازلت تنظر بغضب لأصدقاء العمل وهم يتناولون الطعام وتريد من داخلك أن تقوم لتتناول الطعام معهم ولكن يمنعك نظامك الغذائي من الأكل معهم …إذًا كيف تفقد الكثير من الوزن بدون الشعور بالجوع ؟

1- النوم يقلل الإفراط في تناول الطعام.

كلما كنت مستيقظًا أقل، كلما قمت بالأكل أقل، أليس كذلك؟ (أنا أمزح فقط). في الواقع، كما أشار اختصاصي التغذية لدينا أن هناك العديد من الدراسات التي أظهرت وجود صلة بين قلة النوم والميل إلى الإفراط في تناول الطعام. إذا كنت تحصل على أقل من سبع ساعات من النوم في الليل، جسمك سوف تنتج المزيد من الغريلين، والمعروف باسم “هرمون الجوع”، لذلك ليس فقط سوف تشعر بالتعب والركود طوال اليوم، ولكن ستشعر أنك مُجبر على تناول الطعام أكثر .

عندما لا تحصل على قسط كاف من النوم، سوف تشعر بالجوع طوال اليوم، وسوف تستهلك المزيد من الطعام لتشعر بالرضا، وهذا أمر سئ بالنسبة لشخص يريد خطة محكمة لفقدان الوزن، لذلك قد يكون النوم سر الشعور بالإرتياح مع النظام الغذائي الخاص بك. ”

2- كُل بحذر.

يجب عليك أن تركز تمامًا أثناء الأكل، إبتعد عن الهاتف والكتاب والتلفزيون عندما تبدأ في الأكل، لأنك إن فعلت ذلك وأنت تأكل فسوف تأكل بدون حذر وهذا لن يشعرك بالرضا على الرغم من تناولك لكمية كبيرة من الطعام إلا إنك لن تشعر بالرضا، لذا عند الأكل قم بتسخير نفسك فقط للأكل، لتركز في طعامك وتتذوقه وتشعر برائحته، فهذا سيقودك بكل سهولة إلى مرحلة الرضا والشبع بدلًا من إلتهام كمية كبيرة من الطعام بلا فائدة.

3- تناول المزيد من الوجبات الصغيرة.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” نحن قومُ لا نأكل حتى نجوع وإذا أكلنا لا نشبع ” والمستفاد من هذا الحديث هو تقسيم الوجبات الأساسية على وجبات صغيرة، بدلًا من التكدس الكثير للطعام في وجبة واحدة، سوف تشعر بالجوع أقل.

يقترح سامانثا بومان مدرب اللياقة البدنية إضافة وجبة صغيرة في منتصف اليوم. حاول إضافة وجبة خفيفة غنية بالبروتين، مثل التونة والمكسرات، إلى تلك الساعات بين الوجبات، لذلك تشعر بالإشباع دون الحاجة إلى البحث باستمرار عن المالح أو الحلو.

طبيب التغذية جودي بارب، يتفق مع استراتيجية وجبات صغيرة. يقول بارب: “تظهر الأبحاث أن تناول أجزاء صغيرة من الطعام يرضي الشخص بالإضافة إلى جزء أكبر منه في وقت ما من اليوم.

وتشمل بعض الوجبات الصحية المفضلة في منتصف اليوم وجبة تفاح مغموسة في زبدة اللوز، والجزر الكاملة، والبيض المسلوق.

4- شرب المزيد من المياه قبل الأكل.

إنها فكرة واضحة، ولكننا سنكون مقصرين جدًا على عدم إدراجها هنا – لمجرد أنها واضحة، هي إستراتيجية واضحه في الكثير من الأنظمة الغذائية بالإضافة لتناول طبق السلطة قبل الأكل أو أثناء الأكل لتشعر بإمتلاء المعدة وتنتهي من الطعام باكرًا.
يقول ملشتاين: “المياه تملأ وترطب ويمكن أن تساعد على جعلك تشعر بالشبع وإمتلاء المعدة”.

في المرة القادمة عندما تشعر بالجوع قم بشرب المزيد من المياه قبل وجبه خفيفة، فإذا كنت لا تزال تشعر بالجوع، فإن جسمك بشكل شرعي يحتاج فعلًا للوقود وإذا لم يكن كذلك، فإنك فقط كنت بحاجة للترطيب ويمكن ألا تأكل.

5- تناول المزيد من الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية.

عندما تأكل الكثير من الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية، سوف ينتهي بك الأمر بإستهلاك الكثير من السعرات الحرارية لكي تملأ بطنك، وإذا كنت تركز على الأطعمة ذات السعرات الحرارية المنخفضة الكثافة، يمكنك أن تملأ معدتك بالسعرات الحرارية الأقل لأن الأطعمة منخفضة الكثافة تحتوي على الكثير من المياه، مما يضيف الوزن والحجم إلى الغذاء، ولكن لا سعرات حرارية وهذا أمر جيد جدًا”.

كلما كان وجبة طعامك أصغر وأبسط كلما كان الشعور بالجوع أمر شبه مستحيل، بالإضافة إلى الإنشغال بشئ لا يدفعك للجوع سيكون الأمر رائعًا أيضًا في تناول الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية بالإضافة لتناول السلطة والماء قبل الطعام .

إذا كان لديك خيار أفضل قم بطرحه في التعليقات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *