تكبير المؤخره بالطرق المجربة والمضمونة

ass-enlargement

المؤخرة الممتلئة المرفوعة أصبحت حلم ومسعى الكثير من الفتيات والسيدات حول العالم، فقد أصبحت صفة ملازمة لأجمل وأشهر نساء العالم مثل جنيفر لوبيز وكيم كارداشيان. وان كانت تعد المؤخرة الممتلئة من علامات الجمال في العديد من مناطق العالم كالبرازيل وأفريقيا، لكنها وبفضل المشاهير أصبت تكبير المؤخره مطلب الكثير من سيدات العالم العربي خاصة في منطقة الخليج ومن مختلف الأعمار. وسنوضح في موضوعنا اليوم بمجلة التخسيس السريع أهم سبل تكبير المؤخرة، لكن ليس قبل استعراض أسباب المشكلة.

أسباب صغر حجم المؤخرة

1- خسارة الوزن الكبيرة. تعد الأرداف من أولى مناطق خسارة الدهون بالجسم مع الكرش، وبالتالي فأي حمية قاسية أو عملية مثل تصغير المعدة ستسبب ذوباناً للدهون في هذه المنطقة وارتخاء جلدها.

2- أسباب موضعية. وفي هذه الحالة نجد لدى المريضة جانب واحد من المؤخرة أصغر من الجانب الآخر الطبيعي، ولهذا أسباب كثيرة تتضمن شلل الأطفال الذي يصيب طرفاً واحداً من الجسم مسبباً ذوباناً للعضلات الألوية في المؤخرة وصغر حجمها، أو الإصابة بخراج في المنطقة من زمن سابق بسبب ابر عضلية ملوثة ما أدى لموت جزء كبير من الدهون والإصابة بحفر في المنطقة وخلل في تناسقها.

3- أسباب وراثية خلقية. حيث تكون لدى المريضة وعدد من أخواتها الإناث ووالدتها نفس مشكلة صغر حجم المؤخرة دون وجود تفسير واضح وعلى اختلاف أعمارهن وأوزانهن، ويكون الأمثر أصعب عند الحصول على مؤخرة صغيرة في ظل زيادة وزن الجسم ما ينتج عنه مظهر غير متناسق.

وسائل وطرق تكبير المؤخرة

1- تكبير المؤخره باستخدام حشوات السيليكون. بالرغم من كون هذه الطريقة تعطي نتيجة سريعة وشكل جذاب وجميل، إلا أنها تترافق مع نسب مرتفعة من المضاعفات كالالتهابات والحركة والهجرة وانفتاح الجرح، وذلك بسبب التعرض للكثير من الضغوط بسبب كثرة الجلوس والضغط عليها أغلب الوقت، وذلك على عكس حشوات الصدر الذي نادراً ما يترافق معه مضاعفات لقلة الضغط على منطقة الصدر بالمقارنة مع الأرداف.

2- تكبير المؤخره باستخدام الفيلر (المواد المالئة). وينقسم الفيلر إلى نوعين، النوع الأول هو الفيلر الدائم وهو رخيص السعر ويتم تصنيعه من مشتقات نفطية وزيوت تشبه الفازلين، ويسبب مع مرور الوقت التهابات وخراجات وتشوهات، وغالباً ما يتم حقنه بمساعدة سيدات لسن طبيبات وينتج عنه الكثير من المشاكل والتشوهات التي نحن في غنى عنها.

أما النوع الآخر هو الفيلر المؤقت يدعى الفاريوديرم أو الماكرولين وتركيبه من الهيالورونيك أسيد، وهو فيلر مؤقت على عكس النوع السابق. حيث يذوب في الجسم بعد 1 : 2 سنة، لكنه آمن إلى حد كبير في حين أن تكلفته مرتفعه للغاية قد تصل إلى 100 ألف ريال سعودي في حين أن عمره قليل كما تم التوضيح ويذوب سريعاً، ولذلك فهو غير شائع الاستخدام حتى هذه الأيام بسبب سعره لكن الجيد أن سعره آخذا في الانخفاض مع الوقت.

3- تكبير المؤخره بتعبئة الدهون الذاتية. وتعتمد هذه الطريقة على شفط الدهون من نفس جسم المريضة مثل البطن والخاصرتين، بحيث تتم تصفية الدهون وحقن المؤخرة بها حسب ما يقتضيه الشكل العام، ما يؤدي لشدها وتحسين مظهرها دون جسم غريب وبالاستفادة من شفط دهون ذائدة من منطقة الوسط. ويتم تجميد ما تبقى من الدهون لاستعمالها لاحقاً بعد مرور 1 : 2 شهر إذا لزم الأمر. وبعد ذلك يمكن للسيدة الحفاظ على هذا الجسم الجذاب بإتباع رجيم مناسب أو التدقيق فيما يتم تناوله في ظل الانتظام في الحركة وممارسة تمارين التخسيس.

تجدر الإشارة هنا إلى أن الدهون الذاتية عبارة عن خلايا حية تفقد الشعيرات الدموية المغذية لها عند شفطها، وبعد حقنها مرة أخرى تتغذي على ما يحيط بها من بلازما الدهون الأصلية للمؤخرة فينجح بعضها في الحياة والثبات ويفشل الآخر ويذوب، ولذلك فإن نتيجتها غير مضمونة تماماً لكن عادة ما تعيش 1/2 الكمية المحقونة وهي النتيجة التي غالباً ما تكون مرضية للكثير من المريضات ويمكن حقن المزيد بعد مرور 30 : 60 يوم مجدداً حسب رضا المريضة والنتيجة النهائية لها.

في المقابل يميز هذه الطريقة أن الدهون الذاتية حيوية وديناميكية، بحيث تكبر إذا زاد الوزن وتصغر مع نقصانه في حين أنها لا تستدعي إدخال جسم غريب لجسمك ولا تكلفة باهظة الثمن. ولذلك وبالرغم من كونها ليست مثالية تماماً، إلا أنها الطريقة الأكثر عملية والوحيدة الشائعة في المنطقة العربية، خاصة الخليج العربي وإن كان سعرها مرتفع ويقارب 20 ألف ريال إلا أنها تعتبر رخيصة بالمقارنة مع أسعار العمليات الأخرى والتي تعتبر دورية.

للمزيد تعرفي على عملية: شفط الدهون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
eXTReMe Tracker